موقع القمص زكريا بطرس

كتاب (الناسخ والمنسوخ) للقمص زكريا بطرس

Posted by doctorwaleed في 08/05/2009


الرد الموجز المفحم على قمّص لا يفهم

أكاذيب كتاب " الناسخ والمنسوخ " للقس زكريا بطرس

بقلم / المجاهد فى الله

وَإِذَا بَدَّلْنَا آيَةً مَّكَانَ آيَةٍ وَاللّهُ أَعْلَمُ بِمَا يُنَزِّلُ قَالُواْ إِنَّمَا أَنتَ مُفْتَرٍ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ * قُلْ نَزَّلَهُ رُوحُ الْقُدُسِ مِن رَّبِّكَ بِالْحَقِّ لِيُثَبِّتَ الَّذِينَ آمَنُواْ وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ (النحل : 102 )

_ الحمد لله وكفى وصلاة وسلام على عباده الذين إصطفى لاسيما عبده ورسوله المصطفى وبعد:

في هذا الكتاب يبث أبو جهل سمومه حول القرآن الكريم ويعترض على مبدأ النسخ الفقهي بكل بجاحة وكل كتابه ناسخ ومنسوخ بل أقرّ بولس – إن صح أنه كاتب العبرانين – بأن العهد الجديد نسخ العهد القديم..وبطبيعة الحال فإن عوام النصارى لا يعلمون شيئاً عن هذا على الإطلاق وفقط يرددون كالبغبغاوات ما يلقنه لهم أبوجهل وأمثاله من قسيسي الكنائس الجهلاء!!

وكما تعودنا فإن هذا الكتاب سيقتصر على بيان الأكاذيب فقط مع رد مختصر جداً ليعرف كل مسيحي يفتخر بأبى جهل أو ينعق بما يقوله أن أبا جهل ينقل نقولات مبتورة ويحجب الحقائق ويخترع مفاهيماً أو يستند لأقوال ضعيفة وأحاديث موضوعه مكذوبة فيبني عليها كتباً كاملة وفصولاً متعددة ثم ما أسهل وقوعها على رأسه حين نفضح أكاذيبه وسيترك دين المسيحية كل منصف لأنه سيعرف أنه دين تهدمت جوانبه كخيوط العنكبوت ولا يجد إلا الكذب والإفتراء حتى يثّبت أتباعه على باطلهم !!

وسترون أن الجواب على هذا الكتاب لا يحتاج إلا سطرين ..وسيحتقر النصارى أباهم بطرس بعدها ..!

_ في ص4 الفصل الأول عنوانه "ما المقصود بالناسخ والمنسوخ في القرآن "

يقول ((ـ [كلمة نَسَخَ] في قواميس اللغة العربية معناها : أزال ، أو أبطل . وهذا بالطبع غيْرُ المعنى المعروف وهو أن ينسخ كتاباً أي ينقل صورة منه. وقد جاء في المعجم الوسيط لمجمع اللغة العربية بالقاهرة (ص 917) " نسخ الشيء أي أزاله، ويقال نسخ الله الآية: أي أزال حكمها، وفي التنزيل العزيز: {ما ننسخ من آية أو ننسها نأت بخير منها أو مثلها} ويقال نسخ الحاكم الحكم أو القانون: أي أبطله.))

فقط ليعرف النصارى قدر بطرس "ومن لسانك أدينك أيها العبد الشرير"

يقول كاتب سفر العبرانين في الإصحاح السابع

Heb:7:18  فانه يصير ابطال الوصية السابقة من اجل ضعفها وعدم نفعها. 19  اذ الناموس لم يكمل شيئاً. ولكن يصير ادخال رجاء افضل به نقترب الى الله. (SVD)

يبدو أن الرجل لا يعرف ما هو المكتوب بكتابه أساسا ويحتاج ليتعلم قليلاً لكيلا ينكر ما هو مثبت عنده !!

أو ربما الرجل يتعامى ويستحمر قارئيه ومشاهديه وجمهوره !

أو لأنه يعرف أن جمهوره لا يقرءون كتابهم المقدس ومعرفتهم الدينية هي من موعظة هنا ومحاضرة هناك أي أنهم " أميون لا يعلمون الكتاب إلا أماني وإن هم إلا يظنون " !!

((وَمِنْهُمْ أُمِّيُّونَ لاَ يَعْلَمُونَ الْكِتَابَ إِلاَّ أَمَانِيَّ وَإِنْ هُمْ إِلاَّ يَظُنُّونَ (78) فَوَيْلٌ لِّلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتَابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَـذَا مِنْ عِندِ اللّهِ لِيَشْتَرُواْ بِهِ ثَمَناً قَلِيلاً فَوَيْلٌ لَّهُم مِّمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَّهُمْ مِّمَّا يَكْسِبُونَ (البقرة : 79 )

أو أنه يعلم أن المسيحيين أتخذوا القساوسة والرهبان أرباباً من دون الله ويطيعونه ويصدقونه تصديقاً مطلقاً !!

((اتَّخَذُواْ أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِّن دُونِ اللّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُواْ إِلاَّ لِيَعْبُدُواْ إِلَـهاً وَاحِداً لاَّ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ (التوبة : 31 )

هذا هو بطرسكم !!

_ وقبل أن ينكر منكر أنه لا يوجد ناسخ ومنسوخ في الكتاب المقدس فإني أقول قاعدة عقلية منطقيه وهي أن ( الحكم على الشئ فرع عن تصوره )

وكمثال على ذلك فإني لو دعيت على العشاء رجلا إنجليزياً وأخر فرنسياً وأخر هندياً وأخر عربياً وسألتهم كل بلغته "ماذا تأكل؟ " فقال الأول أكل جبناً بالإنجليزية(cheese ) وقال الفرنسي "جبناً " بالفرنسية وقال الهندي "سأكل جبناً " بلغته وقال العربي بالعربية " أكل جبناً " ثم إرتفعت أصواتهم وكل واحد يصر أن يقول ما إختاره أنه سيأكل جبناً ويختلف مع الآخر لأنهم لا يفهمون لغات بعضهم…فهل هناك خلاف حقيقي بينهم ؟

بالطبع لا..فهي ألفاظ مختلفه ترمز لشئ واحد !!

وكذلك موضوعنا فهي ألفاظ مختلفه ترمز لشئ واحد…فسفر العبرانين يقول "إبطال الوصية السابقة " أي أبطال العهد القديم بالعهد الجديد !

فهم يسمونه "إبطال وصية بأخرى" ونحن نسمي هذا ناسخ ومنسوخ أي "نسخ للوصية السابقة " !

قد يصر معاند على أنني أفسر الكتاب المقدس برأيي وما شابه ..وهذا أقول له ما رأيك أن من قالوا أن هذا يسمى " ناسخ ومنسوخ " هم المسيحيين أنفسهم بل وأكثرهم علماً وهم القائمين على ترجمة الكتاب المقدس للكاثوليك!

عبرانيين إصحاح 7 النسخة الكاثوليكية تحت عنوان " نسخ الشريعة القديمة "

عب 7 : 15ومِمَّا يَزيدُ الأمْرَ وُضوحًا أَن يُقامَ كاهِنٌ غَيرُه على مِثالِ مَلكي صادَق 16 لم يَصِرْ كاهِنًا بِحَسَبِ شَريعةِ وَصِيَّةٍ بَشَرِيَّة، بل بِحَسَبِ قُوَّةِ حَياةٍ لَيسَ لَها زَوال، 17 لأَنَّ الشَّهادَةَ الَّتي أُدِّيَت لَه هي: (( أَنتَ كاهِنٌ لِلأَبَد على رُتْبَةِ مَلكي صادَق )). 18وهكذا نُسِخَتِ الوَصِيَّةُ السَّابِقَةُ لِضُعفِها وقِلَّةِ فائِدَتِها، 19فالشَّريعَةُ لم تُبِلغْ شَيئًا إِلى الكَمال، وأُدخِلَ رَجاءٌ أَفضَلُ نَتَقَرَّب بِه إِلى اللّه. )

فهل يحق لبطرس أن يتكلم ويكتب كتاباً يسمى الناسخ والمنسوخ لينكر فيه أساساً عنده ولولاه لما كان هناك عهدين أحدهما نسخ بعض أحكام الآخر ؟!

فعلا والله صدق رسول الله " إذا لم تستح فإصنع ما شئت "…والعتب ليس على أسود الوجه الكذاب فقد رمى كتابه في صندوق القمامة ليحقد على الإسلام كيف يشاء . ولكن العتب على النصارى الذين لا يقرءون كتابهم المقدس فضلا أن يقرءوا كتابنا المقدس!!

_ يقول زكريا ص 4 كعادته في نقله –الحرفي- (( قال الإمام النسفي (الجزء الأول ص116) تفسير النسخ هو التبديل، وانتهاء الحكم الشرعي.))

اما قول الإمام النسفي فهو على خلاف ذلك لفظاً ومضموناً:

(({ مَا نَنسَخْ مِنْ ءايَةٍ أَوْ نُنسِهَا } تفسير النسخ لغة: التبديل ، وشريعة: بيان انتهاء الحكم الشرعي المطلق الذي تقرر في أوهامنا استمراره بطريق التراخي فكان تبديلاً في حقنا بياناً محضاً في حق صاحب الشرع .))

ولا تعليق !

_ يقول زكريا ص4

(( وقد علق على هذه الآية الباحث الإسلامي الكبير سيد القمني في كتابه الضخم (الإسلاميات ص 568) ))

جدير بالذكر أن كتابه هذا معظم نقولاته من "سيد القمني" الذي يسميه مفكر إسلامي مستنير !!

وفي ص17 يذكر أبوجهل نقلا عن "سيد القمني" طعناً في عمر بن الخطاب أنه غير عادل ونحو ذلك بقصة المغيرة بن شعبة وأم جميل وهي من رواية الواقدي وهو متروك الحديث متهم بالكذب فضلاً أن لفظ الرواية لسيد القمني نقلا عن كتب شيعية كعبد الحسين شرف الدين الموسوي وغيره!

ولا يعلم بسطاء النصارى أن سيد القمني رجل شيعي رافضي والشيعة الروافض أكثر شخص يحقدون عليه ويؤلفون حوله القصص بل يسمونه الشيطان الأعظم والطاغوت هو عمر بن الخطاب .. فطبيعي جدا أن يفتروا عليه تلك الإفتراءات ودين الروافض الكذب وبطرس يهلل في ركبهم وكفى له ذلك فضيحة !

وبإجماع الأمة الرافضة لا حظ لهم من دين ولا إسلام !

وللعلم فكثير جداً ما يستدل أبوجهل بالشيعة وعمل حلقات كثيرة في ذلك وما أسهل الرد على ذلك !!

فأنا إذا إستدللت عليه بالغنوصيين مثلاً أو الهراطقة كمونتانوس وسبيليوس وغيرهم فسينكر علي…لأنهم قوم لهم كتاب غير كتابه وعقيدة غير عقيدته ودين غير دينه !

وكذلك الشيعة فهم وإن إتفقت بعض الظواهر كالصلاة والزكاة ولكنهم دين بعيد كل البعد عن الإسلام .

فهل وصلت الفكرة أم أنه يريديني أن أحذو حذوه وأستدل بالغنوصيين والهراطقة وكل من هب ودب؟!

Mt:7:1 لا تدينوا لكي لا تدانوا. 2  لانكم بالدينونة التي بها تدينون تدانون.وبالكيل الذي به تكيلون يكال لكم. (SVD)

_ يقول أبوجهل ص4 ((4 ـ ونقل ابن كثير فى تفسيره ( ج1 ص 104 ) عن ابن جرير تعليقاً على الآية " [ ماننسخ من آية ] قوله أى : نُحوِّل الحلالَ حراماً، والحرامَ حلالاً، والمباحَ محظوراً، والمحظورَ مباحاً. " تأملوا ياذوى الأفهام ؟؟؟!!! .))

كعادته المدلس في نقله الحرفي !!

((وقال ابن جرير: { مَا نَنْسَخْ مِنْ آيَةٍ } ما ينقل من حكم آية إلى غيره فنبدله ونغيره، وذلك أن يُحوَّل الحلالُ حرامًا والحرام حلالاً والمباح محظورًا، والمحظور مباحًا. ولا يكون ذلك إلا في الأمر والنهي والحظر والإطلاق والمنع والإباحة. فأما الأخبار فلا يكون فيها ناسخ ولا منسوخ.))

جدير بالذكر أن الناسخ والمنسوخ يقع في الإخبار بل والعقائد حسب كلام أبوجهل نفسه , ففي كتابه " الله واحد في ثالوث " ص2 في معرض كلامه عن أن التثليث جاء على مراحل يقول :

(والواقع أنه عندما يكون الإنسان طفلا، تعطى له الحقائق العويصة مبسطة مجملة، ولكن عندما ينضج هذا الطفل ويكمل إدراكه، لا تشبعه المعلومات المجملة المبسطة، وإنما يسعى باحثاً عن دقائق الأمور وتفاصيلها، إذ يضحي عقله مستعداً لتقبلها واستيعابها.

       وهذا هو الحال مع البشرية، فعندما كانت في مرحلة الطفولة الفكرية. أعطاها الرب صورة مجملة عن ذاته، على قدر ما تستطيع أن تدرك. ولهذا يقول بولس الرسول "وأنا أيها الأخوة لم أستطيع أن أكلمكم كروحيين بل كجسديين كأطفال في المسيح.سقيتكم لبناً لا طعاماً. لأنكم لم تكونوا بعد تستطيعون". (1كو3: 1و2).وعندما نمت عقلية المؤمنين، بدأ الرب يعلن عن ذاته بطريقة دقيقة، فكشف عن حقيقة الثالوث في الوحدانية..إنتهى ) 

يعني أن أبوجهل يعترف أن الرب قال في العهد القديم " أنا واحد " ثم نسخ ذلك بقوله لهم في العهد الجديد " أنا ثالوث وثلاثة أقانيم كل واحد يجلس على يمين الآخر " مرعاة لعقول عبيده –وقد علقت على هذا من قبل-.. ناهيك إلى الكثير من هذا .. فيقول أنه راعي الخراف ثم ينسخ ذلك في رؤيا يوحنا بأنه هو الخروف العظيم !!

بل الله يقول في العهد القديم

Nm:23:19 ليس الله انساناً فيكذب.ولا ابن انسان فيندم. (SVD)

" ليس الله إنسان..ولا إبن إنسان " ثم ينسخ ذلك بأن أشهر لقب للمسيح الذي هو الله عندهم " إبن الإنسان "

وينسخ " ليس الله إنسان " بقول المسيح " أنا إنسان قد كلمكم بالحق الذي سمعه من الله " (يو 8 : 40)

_ وهذا كما قال علمائنا أنه غير جائز في حق الله لأنه لو تعارض الخبرين فبالقطع فقد كذب أحدهما وهذا ما لا يجوز في حق الله !

ففي العقائد والأخبار ..النسخ لا يجوز عقلاً ولا نقلاً بل يسمى هذا تناقضاً صريحاً !!

أما عندنا فالأمر واضح فالنسخ في الحلال والحرام فقط ..إفعل ولا تفعل!!

ويظن البعض أن النسخ في الاحكام الفقهية تناقضاً مثل ما أوردناه في الكتاب المقدس يقولون كيف يغير الله احكامه هل تبين له خطأها فغيرها؟

سأجيب عقلاً:

أولاً: هذا كلام مغفلين والله , فليس الأمر أن الله أكتشف عيب هذا أو صحة ذاك وتبين له خطأ فيصلحه… لا …..هذا كلام مغفلين أغبياء ولكن نمثله بمثل الطبيب مع مريضه بعد عملية ما … يقول له : لا تأكل طعاما دسماً وبعدها بشهر عندما يتحسن يقول له : كل ما بدا لك….فالطبيب نسخ حكمه بحرمة الأكل الدسم إلى تحليله…فهل الطبيب يناقض نفسه؟ ….وهل الطبيب جاهل أو يكتشف خطأه فيعدله بالقطع لا..تماما هذا ما يحدث في التشريع يا عقلاء….والنسخ لا يقع في العقائد ولا في القصص …أنما في الأحكام الفقهية فقط…حلال وحرام

كذلك بالنسبة كمعاملة الإنسان …ينبغي أن تعاملة معاملة معينه في الطفوله ومعاملة أخرى في الكبر وكذلك في الشيخوخة…الخ

مثال : زيارة القبور

أول الأمر كان العرب أمة تعظم الأصنام وتعبدها ويعبودون قبور الصالحين …ولذلك حرم رسول الله زيارة القبور بأمر الله ثم لما ثبت الأمر بالمسلمين ومكن الله الإسلام والتوحيد في قلوبهم قال لهم رسول الله " كنت قد نهيتكم عن زيارة القبور ألا فزوروها فإنها تذكر الموت  "

تماماً كتعامل الطبيب مع المريض لقد راعى حالة المريض في علاجه ليس لجهل بل لحكمة…فوالله فإن نسخ الأحكام إعجاز في الإسلام يبين أن هذه الأحكام من عند الله عز وجل الحكيم الخبير الذي ربى هؤلاء الصحابة بيد نبيه حتى جعلهم يفتحون العالم أجمع في نصف قرن ووالله ما فعلتها أمة قبلهم بل وأسلمت الأمم ودخلوا في دين الله أفواجا لمجرد رؤية من رباهم الله و رسوله

وهكذا هو النسخ يا نصارى فأين عقولكم أم أنكم لا تفقهون؟

والله ملك السماوات والأرض… يحكم… لا معقب لحكمه …وهو شديد العقاب ..وتلك شبهتهم الواهية وأمهم هاوية

ناهيك بأن النسخ لفظاً موجود في الكتاب المقدس في عبرانين إصحاح 7 الطبعة الكاثوليكية اليسوعية ((18وهكذا نُسِخَتِ الوَصِيَّةُ السَّابِقَةُ لِضُعفِها وقِلَّةِ فائِدَتِها، 19فالشَّريعَةُ لم تُبِلغْ شَيئًا إِلى الكَمال،))

وهذا فيه وقفات, فعندنا ..الحكمين الأول المنسوخ والثاني الناسخ كل صالح في وقته –كما بينا في مثال زيارة القبور- ..ولا نقول أن الأول كان ضعيفاً وعديم الفائدة وغير كامل ولذلك بدله الله بغيره فهذا كفر محض من كاتب عبرانيين يتهم الله بالنقص والعيب …وهذا يدلك أن عبرانين كلام بشري محض بل كفري أيضاً!!

وهذا هو جزاء بولس وأمة النصارى أجمعين فمن يسب الله ويجدف عليه قائلاً عن كلامه أنه معيب وناقص ولم يبلغ الكمال فيرجم ويقتل ويصير ملعوناً حسب كتابهم!

Dt:28:13 اذا سمعت لوصايا الرب الهك التي انا اوصيك بها اليوم لتحفظ وتعمل ولا تزيغ عن جميع الكلمات التي انا اوصيك بها اليوم يمينا او شمالا لكي تذهب وراء آلهة اخرى لتعبدها ولكن ان لم تسمع لصوت الرب الهك لتحرص ان تعمل بجميع وصاياه وفرائضه التي انا اوصيك بها اليوم تاتي عليك جميع هذه اللعنات وتدركك  ملعونا تكون في المدينة وملعونا تكون في الحقل…ملعونا…ملعونا…ملعونا…..إصحاحاً كاملاً من اللعنه.. 58  ان لم تحرص لتعمل بجميع كلمات هذا الناموس المكتوبة في هذا السفر لتهاب هذا الاسم الجليل المرهوب الرب الهك (SVD)

والمصيبة الكبرى أن بولس لم يصرح فقط أن العهد القديم هو المعيب ولم يبلغ الكمال بل وكلام المسيح أيضاً فيصرح ذلك المنافق بولس أنه يناقض كلام المسيح ويرجو العلو فوقه.

Heb:6:1 لذلك ونحن تاركون كلام بداءة المسيح لنتقدم الى الكمال غير واضعين ايضاً اساس التوبة من الاعمال الميتة والايمان بالله (SVD)

أي عته هذا ..ليأتي هذا البولس الصغير ليترك كلام المسيح مدعياً أن ذلك هو الكمال…أي هراء هذا ؟

أنا أتسائل بكل أسف ..كيف إلى الآن تصدقون رجلاً كبولس بل تعتبرون رسائله كلام الله ..كيف ذلك..المفترض أن تقذفوا هذه الرسائل خارج الكتاب المقدس لتروا المسيح على حقيقته " إنساناً نبياً " (لو24 : 19)؟!

وهنا بولس يدعي أن كلامه نسخ كلام المسيح ووجب ترك كلام المسيح والعلو فوقه ……إلى الكمال!!

ومن لسان زكريا بطرس أدينه فيقول ص 7 ((فقد قال السيد المسيح: "من أخطأ في أحد هذه الوصايا الصغرى فقد صار مجرماً في الكل" (مت5: 19) .))

فما بالك بمن أخطئ في إبطال العهد القديم كله ؟!

بل وإتهامه بعدم الكمال وبأنه معيب وعديم الفائدة؟!

بل والأدهي أن كلام المسيح أيضا يرجو بولس أن يعلو فوقه إلى الكمال ؟!

والمصيبة العظمى أن هذا الشخص كتب أكثر من نصف العهد الجديد !!

_ وقد تكلم أبوجهل في لفظة "ننسها " في قول الله "ما ننسخ من آية أو ننسها نأت بخير منها أو مثلها " فقال أبوجهل وعاد وزاد !

وكأنما هذا الأمر غريب عليه ولم يسمع به في كتابه الضائع نصفه ؟!

عدد 21عدد 14: لذلك يقال في كتاب حروب الرب واهب في سوفه وأودية ارنون (SVD)

يشوع 10 عدد 13:  فدامت الشمس ووقف القمر حتى انتقم الشعب من أعدائه.أليس هذا مكتوبا في سفر ياشر.فوقفت الشمس في كبد السماء ولم تعجل للغروب نحو يوم كامل. (SVD) 

وها هو سفر ياشر مرة أخرى

2صموائيل1 عدد 18:  وقال ان يتعلم بنو يهوذا نشيد القوس هوذا ذلك مكتوب في سفر ياشر (SVD)

يقول قاموس الكتاب المقدس تحت حرف الياء ثم الإسم ياشر هكذا :

( اسم عبري معناه (( مستقيم )) وهو ابن كالب ابن حصرون ( 1 أخبار 2: 18 ).سفر ياشر ( سفر هياشار ):

يلوح للمتعمق في العهد القديم أن ترنيمة يشوع ( يش 10: 13 )، ومرثاة داود لشاول ويوناثان ( 2 صم 1: 18- 27 )، مقتبسة عن هذا السفر المفقود. ولربما كان خطاب سليمان عند تدشين الهيكل ( 1 مل 8: 12 الخ. ونشيد دبورة ( قض 5 ) مستقيان منه أيضاً. ويظهر أن هذا السفر كان مجموع قصائد، قُدم له بديباجة نثرية، وتخللته تفاسير وشروحات نثرية، واختتم بها على غرار المزمور 18 و 51، أو كسفر أيوب، الذي يفتتح ( أي 1: 1- 3: 1 ) نترا ويختتم ( ص 42: 7- 17 ). نثراً. إن جمال هذا السفر الذي نلمسه في القطع المقتبسة منه في العهد القديم يبعث على الرجاء بأنه سيعثر عليه كاملاً في النهاية، سيما وأنه لا يمكن أن يكون قد كتب قبل عصر داود وسليمان. إنتهي نصاً ) 

_ ملوك11 عدد 41:  وبقية أمور سليمان وكل ما صنع وحكمته أما هي مكتوبة في سفر أمور سليمان. (SVD)

_ أخبار 29 عدد 29: وبقية أمور سليمان الأولى والأخيرة أما هي مكتوبة في أخبار ناثان النبي وفي نبوّة اخيا الشيلاوني وفي رؤى يعدو الرائي على ير بعام بن نباط. (SVD)

جاء في قاموس الكتاب المقدس تحت ترجمة إسم ( يعدو ) هكذا : يَعْدو:

اسم عبري معناه  رائي كتب رؤى على يربعام بن نباط ذكر فيها حوادث متعلقة بحكم سليمان ( 2 أخبار 9: 29 ).

_ أخبار 129 عدد29: وأمور داود الملك الأولى والأخيرة هي مكتوبة في أخبار صموئيل الرائي وأخبار ناثان النبي وأخبار جاد الرائي

_ متى 2 عدد 23  :  وأتى وسكن في مدينة يقال لها ناصرة.لكي يتم ما قيل بالأنبياء انه سيدعى ناصريا

أرني يا ابا جهل أين تلك النبوؤة في الناموس والأنبياء؟

_ رؤيا 13 عدد 8:  فسيسجد له جميع الساكنين على الارض الذين ليست اسماؤهم مكتوبة منذ تأسيس العالم في سفر حياة الخروف الذي ذبح.

1_ملوك14 عدد 19:  واما بقية أمور يربعام كيف حارب وكيف ملك فانها مكتوبة في سفر اخبار الايام لملوك اسرائيل. (SVD)      

1ملوك14 عدد 29:  وبقية امور رحبعام وكل ما فعل اما هي مكتوبة في سفر اخبار الايام لملوك يهوذا. (SVD)

2أخبار12 عدد 15: وامور رحبعام الاولى والاخيرة أما هي مكتوبة في اخبار شمعيا النبي وعدّو الرائي عن الانتساب.وكانت حروب بين رحبعام ويربعام كل الايام. (SVD)

2أخبار13 عدد 22:  وبقية امور ابيا وطرقه واقواله مكتوبة في مدرس النبي عدّو (SVD)  

من هو النبي عدو يا ابا جهل ؟

2أخبار16 عدد 11:  وأمور آسا الاولى والاخيرة ها هي مكتوبة في سفر الملوك ليهوذا واسرائيل. (SVD)

2أخبار17 عدد 9:  فعلّموا في يهوذا ومعهم سفر شريعة الرب وجالوا في جميع مدن يهوذا وعلّموا الشعب. (SVD)

2أخبار20 عدد 34: وبقية امور يهوشافاط الاولى والاخيرة ها هي مكتوبة في اخبار ياهو بن حناني المذكور في سفر ملوك اسرائيل. (SVD)

2أخبار32 عدد 32:  وبقيت امور حزقيا ومراحمه ها هي مكتوبة في رؤيا اشعياء بن آموص النبي في سفر ملوك يهوذا واسرائيل. (SVD)

2أخبار33 عدد 19:  وصلاته والاستجابة له وكل خطاياه وخيانته والاماكن التي بنى فيها مرتفعات واقام سواري وتماثيل قبل تواضعه ها هي مكتوبة في اخبار الرائين. (SVD)

2أخبار35 عدد 25: ورثى ارميا يوشيا.وكان جميع المغنين والمغنيات يندبون يوشيا في مراثيهم الى اليوم.وجعلوها فريضة على اسرائيل.وها هي مكتوبة في المراثي. (26)  وبقية امور يوشيا ومراحمه حسبما هو مكتوب في ناموس الرب (SVD)

استير10 عدد 2:  وكل عمل سلطانه وجبروته واذاعة عظمة مردخاي الذي عظّمه الملك أما هي مكتوبة في سفر اخبار الايام لملوك مادي وفارس. (SVD)

إشعياء 34 عدد16:  فتشوا في سفر الرب واقرأوا واحدة من هذه لا تفقد.لا يغادر شيء صاحبه لان فمه هو قد أمر وروحه هو جمعها. (SVD)

كورنثوس الاولى  5 عدد 9 : كتبت اليكم في الرسالة ان لا تخالطوا الزناة "  اين هذه الرساله ؟

أين تلك الكتب والرسائل والأسفار يا نصارى ؟؟!

وسأعطيكم ملخص سريع للتذكرة بتلك الأسفار والكتب السماوية التى يقال ان الله أنزلها على أنبيائه ، وليس لها وجود فى الكتاب المقدس :

1- سفر حروب الرب وقد جاء ذكر اسم هذا السفر في ( العدد 21 : 14 )

2- سفر ياشر وقد جاء ذكر اسم هذا السفر في ( يشوع 10 : 13 )

3- سفر أمور سليمان جاء ذكره في ( الملوك الأول11 : 41 )

4- سفر مرثية إرميا على يوشيا ملك أورشليم وجاء ذكر هذه المرثية في ( الأيام الثاني35: 25 )

5- سفر أمور يوشيا ( الأيام الثاني35: 25 )

6- سفر مراحم يوشيا ( الأيام الثاني35: 25 )

7- سفر أخبار ناثان النبي ( أخبار الأيام الثاني9 : 29 )

8- سفر أخبار شمعيا النبي ( الأيام (2) 12/15 ).

9 – سفر أخيا النبي الشيلوني ( أخبار الأيام الثاني9 : 29 )

10 – وسفر رؤى يعدو الرائي وقد جاء ذكر هذه الاسفار في ( أخبار الأيام الثاني9 : 29 )

11 – سفر أخبار جاد الرائي وقد جاء ذكره في ( أخبار الأيام الأول 29 : 31 )

12- سفر شريعة الله ( يشوع 24: 26 )

13- سفر توراة موسى ( يشوع 8: 31 )

14- سفر شريعة موسى ( يشوع 23: 6 )

15- سفر أخبار صموئيل الرائي ( الأيام الأول 29:29 )

16- سفر حياة الخروف ( رؤيا يوحنا اللاهوتي 13 :8 و 21:27 )

_ يقول آدم كلارك: " حصل لقلوب العلماء قلق عظيم لأجل فقدان تاريخ المخلوقات ( سفر مفقود ذكر في ملوك (1) 4/32 – 13 ) فقداناً أبدياً ".

_ ويقول طامس أنكلس الكاثوليكي: " اتفاق العالم على أن الكتب المفقودة من الكتب المقدسة ليست بأقل من عشرين ".

_ وتقول دائرة المعارف الكتابية (كلمة أبوكريفا): أن هناك رسالة مفقودة إلى الكورنثيين: ففي (1كو 5: 9) يذكر الرسول رسالة إلى الكورنثيين يبدو أنها قد فقدت.

وأنا أنتظر رد أبي جهل حول تلك الأسفار الضائعه وأنا ردي كرده تماماً !!

فالفرق يا أبا جهل أن الله تكفل بحفظ كتابه والحمد لله أما عندكم فأرني أين أعترف الرب بهذه الأسفار سفراً سفراً فضلاً عن تكفله بحفظها ؟!

أما عندكم فليس أمر آية الرجم أو آيات أنسيت وتكفل الله بقدره بها كما قال" ماننسخ من آية أو ننسها نأت بخير منها أو مثلها " , ولكن عندك يا أباجهل…فإسم الإله نفسه فقد ولم يوجد.. وأظن أنه لا شئ أهم من المسيح في الكتاب المقدس..فعندما يفقد إسمه ونبوؤته فهل يعول على هذا الكتاب؟

Mt:2:23 وأتى وسكن في مدينة يقال لها ناصرة.لكي يتم ما قيل بالانبياء انه سيدعى ناصرياً (SVD)

ويقول هامش الكتاب المقدس الألماني إنه لا يوجد في كتب الأنبياء آية إشارة إلى ذلك !

Jn:1:45  فيلبس وجد نثنائيل وقال له وجدنا الذي كتب عنه موسى في الناموس والانبياء يسوع ابن يوسف الذي من الناصرة. (SVD)

أين هذا الكلام؟…أنا أتحدى الجميع أن يخرجوا لي من الناموس وكتب الأنبياء كلمة (يسوع ابن يوسف الذي من الناصرة)

فإما أن يكون يوحنا كذاب مفضوح..وبالتالي يسقط العهد الجديد

وإما أن يكون صادقاً وكان ذلك مكتوب فعلا (يسوع ابن يوسف الذي من الناصرة) ولكن اليهود حذفوها…وبالتالى يسقط العهد القديم !

فما تختارون…….إثبات تحريف وعدم عصمة العهد القديم أم تحريف وعدم عصمة العهد الجديد ؟

ثم حتى لو فرضنا جدلاً أنه كان مكتوبا هكذا..أفيكتب "يسوع بن يوسف" في النبوؤة أيضاً وهو الذي يقول عنه النصارى أبوه بالتبني فقط لا غير ولا صلة له من قريب او من بعيد…فلماذا تكتب النبوؤة بإسمه إلا إذا كان أبوه الحقيقي حسب الكتاب المقدس ؟!!!!!

_ بعد ذلك قال ابو جهل سورة الأحزاب التي كانت مثل سورة البقرة فرفع منها آيات!!

والفرق الواضح أن الرسول عليه الصلاة والسلام راجعه جبريل مرتين في العام الذي مات فيه ليراجعه القرآن وكتب على يدي الرسول كل القرآن لأكثر من كاتب ناهيك عن الحفاظ الكثيرين ..إلى أن جمع سيدنا عثمان المصحف من الصدور وأشترط لكل آية أن تكون مكتوبة في المصحف الذي جمعه أبوبكر ومحفوظة من الحفاظ وأعتمد على أحفظ الصحابة فيسر الله أن يجمع الأمة على كتاب واحد وليس مائة كتاب كأمة اليهود والنصارى والحمد لله وحده….. والكتاب الواحد الذي في أيدينا هو أكبر دليل على أن هذا الكتاب محفوظ من الله بلغته الأصلية بدون أدني تغيير!!

وإما الكتاب المقدس فيقول بروس متزجر Bruce M. Metzger عالم اللاهوت والمخطوطات في كلية برنستون اللاهوتية  وهو عالم المخطوطات الاول في العالم بلا منازع ..يقول في مقدمة كتابه على مخطوطات العهد الجديد

" A TEXTUAL COMMENTARY ON THE GREEK NEW TESTAMENT"

أنه لا يوجد مخطوطتان متطابقتان على الإطلاق..فمن أين ستعرفون الحقيقة ؟!

A TEXTUAL COMMENTARY ON THE GREEK NEW TESTAMENT

UNITED BIBLE SOCIETIES’

Bruce M. Metzger

Princeton Theological Seminary

in his introduction

"In the preceding section the reader will have seen how, during about fourteen centuries when the New Testament was transmitted in handwritten copies, numerous changes and accretions came into the text. Of the approximately five thousand Greek manuscripts of all or part of the New Testament that are known today, no two agree exactly in all particulars."

لا مخطوطتان متطابقتان على الإطلاق وكل كتابه الضخم هو محاولات لمعرفة القراءة الأقرب للصحة لكل عدد من العهد الجديد بإتباع المخطوطة الأقدم أو ما شابه!

ولكن كلها ظنون فمن أين ستعرف الحقيقة في وسط مخطوطات متضاربة في كل شئ مع فقدان الأصول ؟!

((إِن يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَمَا تَهْوَى الْأَنفُسُ وَلَقَدْ جَاءهُم مِّن رَّبِّهِمُ الْهُدَى (النجم : 23 )

ناهيك أن الإناجيل التي بين يديك نصف ألفاظها محرفة تبعاً لبروس متزجر لأنه بإتباع المخطوطات الأقدم حيث يقل التحريف يتضح أن معظم الأعداد المستخدمة لتأليه المسيح مفبركة والحمد لله !!

ففرق بين السماء والأرض بين كتاب محفوظ ليس له إلا نسخة واحدة في أيدي جميع المؤمنين به ويحفظه الملايين في صدورهم ومازال محفوظاً بلغته الأصلية التي نزل بها بل ..ومن حفظ الله له أن لغته حية متداوله بين المؤمنين به حتى الآن..وليست لغة ميته لا يستطيعون أن يعرفوا كثيراً من ألفاظها وتعابيرها…..

وبين كتاب ضائعة أصوله ومترجم لعدة لغات وسيطة لكي يصل إليك …مثلاً (إنجيل متى) من الأصل العبري الضائع إلى ترجمة يوناني ثم إلى اللغة الإنجليزية أو العربية ..ناهيك عن ضياع الأصول وأغلاط النساخ….ناهيك أن المسيح كان يتكلم الآرامية فكلامه بالطبع مترجم ..وبالقطع كل شخص يعلم أن الترجمة من لغة للغة تفقد النص بعض حياته ومعانيه (وجرب ذلك) لأن لكل لغة خصائصها فما بالك بترجمة كلام المسيح بين أربع لغات وسيطة !!!

ولا يستطيع أبوجهل وغيره ليداري حقيقة دينه إلا إثارة بعض الشكوك والشبهات والواقع يدمرها …فأين وجه المقارنه يا أبا جهل ؟!

_ يقول أبوجهل

((1ـ تقول الآية القرآنية في سورة (البقرة2: 106): " ما ننسخ من آية أو نُنسها نأت بخيرٍ منها أو مثلها "  والمقصود بالقول " خير منها " أي أفضل أو أحسن منها، (انظر المعجم الوسيط ص264).

2ـ والسؤال الذي يفرض نفسه هنا: هل وحي الله فيه مفاضلة؟ أي هل فيه شيء حسن وشيء أحسن؟ إذا كان الأمر كذلك فيمكن إذن أن يقال أن فيه كلام غير حسن أيضا، طالما هناك درجات في كلام الله. ما هذا الهراء؟)) .

أولاً : الهراء هو الذي تقوله يا أباجهل فالآية تقول" خير وأخير " وليس " خير وغير حسن "…أما ما قلت فهو الهراء؟!

وخير وأخير بدليل " خير منها أو مثلها " وقد يقول ولكن هذا يثبت المفاضلة , وهذا هراء لأنه ربما تكون الآية المنسوخة خير من سابقتها فتكون تخفيفاً لحكم شرعي فتكون خيراً من سابقتها –بالنسبة لنظرة الإنسان ومصلحته- وليس مطلقاً.

يقول بن كثير ((عن ابن عباس: { نَأْتِ بِخَيْرٍ مِنْهَا } يقول: خير لكم في المنفعة، وأرفق بكم.))

_ جدير بالذكر أن القس " أنيس شروش "-كاتب الفضيحة المسماه الفرقان الحق- قال في مناظرة مع الدكتور "جمال بدوي" حول الطلاق وبعض شبهات حول الرسول قال " نحن نعتقد أن العهد الجديد أفضل من العهد القديم "وهذا بالقطع يرد على ما جاء به أبوجهل حول " نأت بخير منها " إلى أخر هذا الهراء الساذج..!

وقال أن كل الأوامر بالحروب والقتل في العهد القديم " لليهود " وجلس يقاطع الدكتور جمال في هيستريا وهو يقول " يهود…يهود…يهود  "!!

_ يقول أبو جهل ص8

((الواقع أن جمهرة من علماء الإسلام قسموا السور التي شملها الناسخ والمنسوخ إلى الأقسام التالية:

(1) السور التي فيها ناسخ وليس فيها منسوخ ( 6 سور) هي:

1ـ الفتح                               2ـ الحشر                           3ـ المنافقون                        4ـ التغابن

5ـ الطلاق                            6ـ الأعلى.

(2) والسور التي فيها ناسخ ومنسوخ (25 سورة) هي:

1ـ البقرة                   2ـ آل عمران             3ـ النساء

4ـ المائدة                  5ـ الأنفال                 6ـ التوبة

7ـ إبراهيم                 8 ـ الكهف                 9ـ مريم

10ـ الأنبياء               11ـ الحج                 12ـ النور 

13ـ الفرقان               14ـالشعراء               15 ـ الأحزاب  16ـ سبأ                   17ـ غافر                 18ـ الشورى  19ـ الذاريات             20ـ الطور                21ـ الواقعة 

22ـ المجادلة              23ـ المزمل               24ـ الكوثر 

25ـ العصر.

(3) أن السور التي فيها منسوخ وليس فيها ناسخ (40 سورة) هي:

1ـ الأنعام                  2ـ الأعراف               3ـ يونس

4ـ هود           5ـ الرعد                  6ـ الحِجْر

7ـ النحل                  8ـ الإسراء                9ـ الكهف

10ـ طه                   11ـ المؤمنون            12ـ النمل

13ـ القصص             14ـ العنكبوت            15ـ الروم

16ـ لقمان                 17ـ المضاجع            18ـ الملائكة  19ـ الصافات               20ـ ص                   21ـ الزمر

22ـ الزخرف             23ـ الدخان               24ـ الجاثية

25ـ الأحقاف             26ـ محمد                 27ـ ق

28ـ النجم                 29ـ القمر                 30ـ الامتحان  31ـ نون          32ـ المعارج              33ـ المدثر

34ـ القيامة                35ـ الإنسان              36ـ عبس

37ـ الطارق              38ـ الغاشية               39ـ التين

40ـ الكافرون.

(4) السور الباقية التي ليس فيها ناسخ ولا منسوخ (43 سورة) من مجمل سور القرآن 114 سورة.

وبحسبة بسيطة نستطيع أن نعرف الآيات التي وجد فيها ناسخ ومنسوخ،

إما بعملية طرح: 114 – 43 = 71 سورة،

أو بعملية جمع حسابية للآيات التي شملها النسخ:

6 + 25 + 40 = 71 سورة. ))

والواقع انه في كتابه لم يذكر مصدراً ولكنه نقل هذا الطرح من كتاب" نواسخ القرآن لإبن الجوزي "

وكما أخبرت من قبل إنه ينقل أخباراً مكذوبة ثم يظل لصفحات وكتب يبني عليها أوهامه وخيالاته ويحسبها ويتغزل بها !

فها هو الإقتباس من كتاب نواسخ القرآن لإبن الجوزي ليعرف الجميع منزلة وأمانة أبي جهل في النقل :

((زعم جماعة من المفسرين أن السور التي تضمنت الناسخ والمنسوخ خمس وعشرون سورة البقرة وآل عمران والنساء والمائدة والأنفال والتوبة وإبراهيم والنحل ومريم والأنبياء والحج والنور والفرقان والشعراء والأحزاب وسبأ والمؤمن والشورى والذاريات والطور والواقعة والمجادلة والمزمل والتكوير والعصر قالوا والسور التي دخلها المنسوخ دون الناسخ أربعون الأنعام والأعراف ويونس وهود والرعد والحجر وسبحان والكهف وطه والمؤمنون والنمل والقصص والعنكبوت والروم ولقمان والسجدة والملائكة والصافات وص والزمر والمصابيح والزخرف والدخان والجاثية والأحقاف وسورة محمد وق والنجم والقمر والممتحنة ون والمعارج والمدثر والقيامة والإنسان وعبس والطارق والغاشية والتين والكافرون وقالوا والسور التي اشتملت على الناسخ دون المنسوخ ست الفتح والحشر والمنافقون والتغابن والطلاق والأعلى والسور الخاليات عن ناسخ ومنسوخ ثلاث وأربعون سورة الفاتحة ويوسف ويس والحجرات والرحمن والحديد والصف والجمعة والتحريم والملك والحاقة ونوح والجن والمرسلات والنبأ والنازعات والانفطار والمطففين والانشقاق والبروج والفجر والبلد والشمس والليل والضحى وألم نشرح والقلم والقدر والانفكاك والزلزلة والعاديات والقارعة والتكاثر والهمزة والفيل وقريش والدين والكوثر والنصر وتبت والإخلاص والفلق والناس

قلت: واضح بأن التحقيق في الناسخ والمنسوخ يظهر أن هذا الحصر تخريف من الذين حصروه والله الموفق ))

وقد بين ذلك الدكتور عبد الله بدر في رده المفحم على أبوجهل !

قد بدأها بن الجوزي بكلمة " زعم " والزعم هو الإدعاء بالباطل والرأي الفاسد وختمها بأنه تخريف !!

وهذا هو نقل بطرس الحرفي !!

والمفارقة أني قريباً رأيت لبطرس –لا أذكر أين- حلقة بعنوان " الأمانة "!!!

ثم الذي يغيظك أنه بعد هذه الفبركة يجلس يحسب الحسابات والنسب فيخرج لك في النهاية أنه يقول أنه حسب نسبة السور المنسوخة فكانت 62.8%

فكما رأينا من قبل يستند إلى أكاذيب ثم يخصص فصولاً وكتباً في حساب معدل زواج الرسول وحساب نسبة المنسوخ في القرآن ..إلخ

وهذا الشئ عديم المخ ما أدراك أنه حتى لو سلمنا بالإحصائية المغلوطة التي نعتها بن الجوزي بالتخريف …لو سلمنا بها جدلاً….فإن المقصود أن تلك السور دخلها النسخ وليس كلها نسخت يا ابا جهل !!

فكما جاء هو بإحصائية أخرى تفضحه بأن السور التي حسبها هذا الشئ عديم المخ أنها " منسوخة " وجعل 62 % من القرآن منسوخ , فإنه هو هو أبو جهل يعترف بأن كل من السور التي ذكرها ربما تكون بها آية أو آيتين منسوختين ومن الغباء المحض بل الإستحمار لقارئيه أن يحسب لهم أبوجهل أن 62% من القرآن " منسوخ  "- بلفظ أبوجهل- !!

_ يقول أبوجهل ص9 ((تكلمنا في الفصل السابق عن السور التي شملها النسخ، وهذا الفصل عن عدد الآيات التي شملها الناسخ والمنسوخ، ويقول الشيخ ابراهيم الابياري عن الآيات التي شملها الناسخ والمنسوخ في كتابه (تأريخ القرآن ص 168) "قد عدَّ الناظرون في هذا نحواً من 144 موقعاً" ( وذكر منها 60 موقعاً فقط على سبيل المثال) هي:

1) 1 آية في سورة القصص             2) 1 آية في سورة الروم

3) 1 آية في سورة الملائكة              4) 1 آية في سورة إبراهيم 5) 1 آية في سورة الكـهف             6) 1 آية في سـورة النمل

7) 1 آية في سورة العنكبوت             8 ) 1 آية في سورة السجدة

9) 1 آية في سورة التكـوير              10) 1 آية في سورة سبأ

11) 1 آية في سورة الدخان             12) 1 آية في سورة القمر 13) 1 آية في سورة الغاشية           14) 1 آية في سورة العصر

15) 1 آية في سورة السجدة             16) 1 آية في سورة المجادلة

17) 1 آية في سورة عبس               18) 1 آية في سورة الطارق 19) 1 آية في سورة التين         20) 1 آية في سورة الكافرون

21) 2 آية في سورة الـرعد              22) 2 آية في سورة المؤمنون

23) 2 آية في سورة الفرقان             24) 2 آية في سورة الأحزاب 25) 2 آية في سورة ص                   26) 2 آية في سورة الأعراف 27) 2 آية في سورة المؤمن              28) 2 آية في سورة الأحقاف 29) 2 آية في سورة ق                        30) 2 آية في سورة الطور 31) 2 آية في سورة المعـارج             32) 2 آية في سورة الانسان

33) 2 آية في سورة الزخـرف          34) 2 آية في سورة الجاثية 35) 2 آية في سورة محمد           36) 2 آية في سورة الذاريات 37) 2 آية في سورة النجم         38) 2 آية في سورة القلم

39) 3 آية في سورة بني اسرائيل              40) 3 آية في سورة الأنبياء 41) 3 آية في سورة طه                        42) 3 آية في سورة الحج 43) 3 آية في سورة الزمر             44) 3 آية في سورة الامتحان 45) 4 آية في سورة هود                     46) 4 آية في سورة النحل 47) 4 آية في سـورة الصافـات            48) 5 آية في سورة الحِجْـر 49) 5 آية في سورة مـريم           50) 6 آية في سورة الأنـفال 51) 6 آية في سورة المزمل          52) 7 آية في سورة النور 53) 7 آية في سورة الشورى              54) 8 آية في سورة يونس

55) 9 آية في سورة المائدة              56) 10 آية في سورة آل عمران 57) 11 آية في سورة التوبة         58) 15 آية في سورة الأنعام 59) 24 آية في سورة النساء              60) 30 آية في سورة البقرة ))

_ نحن لا نعلم شيخاً إسمه إبراهيم الإبياري على الإطلاق فهو على الأرجح شيخاً من شيوخه الملحدين أو نصراني

وكثيراً بطرس يسمي الملاحدة بالشيوخ فيقول في حلقة 39 في برنامج حوار الحق "جاء في (كتاب الشيخ خليل عبد الكريم النص المؤسس ) والمعروف لجميع المثقفين أن خليل عبد الكريم ملحد زنديق وكتابه (النص المؤسس ومجتمعه) تملأ مواقع اللادينين بل ومواقع النصارى… ولم يقل خليل عبد الكريم أنه شيخ ولكن أبوجهل سود الله وجهه الكذاب يقول أنه شيخاً زاعماً أنه من علماء المسلمين لكي يثبت عوام النصارى على باطله..فبأي رد سخيف سيدافع عن نفسه أو سيدافع عنه أي نصراني بعد كل هذه الفضائح؟!!

وهذه الإحصائية أنا أضع رأسي على المقصلة إن كانت صحيحة ..لأنه لا يوجد عالم مسلم..يقول أن سورة الكافرون أو سورة العصر أو سورة التين فيها ناسخ أو منسوخ لأنه لا توجد بهما أحكام فقهية أساساً !!

المصيبة أن النصارى لا يعلمون أن سورة العصر ثلاث آيات ليس فيهما حل أو حرمة على الإطلاق حتى يدخلها الناسخ والمنسوخ

(وَالْعَصْرِ (1) إِنَّ الْإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ (2) إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ (3)

أرني أين الأحكام الفقهية (الحلال والحرام) ؟ أرني ماذا يمكن أن ينسخ هنا؟!

فالواقع أن أبوجهل يخترع ويؤلف تأليفاً سخيفاً مفضوحاً !!

_ ثم لاحظ الإحصائية لنكشف حتى أنه يكذب الكذبة فوق الكذبة فيقول ((  هذه هي الآيات المنسوخة في 60 موقع فقط، أي حوالي 230 آية.

وتصور ياعزيزى القارئ لو ذكرنا بقية المواقع التى ذكرها الشيخ إبراهيم الإبيارى فى ( كتاب تاريخ القرآن ص 168 ) وهى 144 موقعاً، فعلى كم آية منسوخة نحصل؟. الواقع أننا بحسبة بسيطة نستطيع أن نقدر متوسط تلك الآيات، فقد وجدنا حوالى 230 آية منسوخة فى 60 موقعاً، فبقسمة 230 على 60 يكون الناتج حوالى 4 آيات فى الموقع الواحد ( أى بمعدل 4 آيات فى كل موقع )، وبضرب هذا المعدل فى عدد المواقع التى ذكرها الإمام إبراهيم الإبيارى وهى 144 نحصل على حوالى 550 آية منسوخة فى القرآن الكريم، والكريم جداً. ياللهول !!!! .))

أولاً :  لنفترض صحة ما ذكرته بدليله أن 230 آية شملها النسخ كما قال هو…فهل يعلم كم آية في القرآن ؟!

الجواب : أكثر من 6000 آية يا أبا جهل !!

فلو حسبت النسبة فلن تعد شيئاً …حسب إحصائية أبوجهل البهيمية التي ذكر منها سورة العصر والكافرون !!

كيف وصل فيثاغورث عصره وأوانه أن 230 آية من حوالي 6000 تساوي 62.8% ؟!!!

ويبدو أن الرجل مولع بالحسابات والنسب البهائمية ..لكن المصيبة أنه يخترع أو ينقل أكاذيباً محضة ثم يجلس يحسب فيها –وياليته يحسب حساباً دقيقاً – وما أسهل فضحه بعد ذلك والحمد لله وحده!!

ثانياً : أنا لا أعرف ما هذا الإستحمار لقارئيه ولمشاهديه.. زكريا يقول أنه نقل 60 موضعاً فقط..ولفرط حبه للمسلمين وإختصاراً عليهم لم يأت ببقية المواضع وهي 144 موقعا …ربما يخاف على مشاعر المسلمين …فمن فرط حبه لم يستطع أن يصدمنا بأن يأتي ببقية المواضع ..أرحمونا من هذه الأكاذيب..بالله عليكم لو كان عنده ما يديننا به أفسيتأخر ؟!!!!!!!

ومن شدة إستحماره لقارئية – وأظنها حمورية هذه المرة وليست إستحماراً – فالإحصائية تذكر السور وعدد الآيات المنسوخة بها وذكرت 60 سورة قال " السورة الفلانية بها آية والسورة الآخرى بها آيتين …إلخ " وزكريا يزعم أن عنده 144 موقعاً مثل ما جاء به .. أفلا يعلم ابو جهل أن عندنا 114 سورة في القرآن فقط ..فمن أين سيأتي ب 144 هذا الأخرق الأخرف ؟!!!

شئ متخلف بكافة المقاييس فحتى الكذب والنصب لا يجيده !!

والذي يغيظ دائما هو خاتمته ((أين عقول إخواننا المسلمين؟؟؟؟ إنه الوعي المغيب بفعل الإرهاب الديني!!!

ألم يكن نبي الإسلام بحق عبقرياً، لقد أحسن المرحوم عباس العقاد إذ سمى كتابه عن النبي "عبقرية محمد" .))

وللرد على هذا ..أولاً : وكأن بطرس يريد أن يقول أننا نخفي موضوع الناسخ والمنسوخ ويقول أننا مغيبين..ولكن المغيبين هم النصارى لأن علماء الإسلام صنفوا آلاف الكتب في الناسخ والمنسوخ …وكل التفاسير تكلمت عن الناسخ والمنسوخ وهو مذكور في القرآن !!

وكون بطرس يريد أن ينكره لأنه كافر بكتابه فهذا أمر آخر!!

وكون بطرس يريد أن يفهمه أنه البداء ليطعن في ديننا وإنما يطعن في نحره فهذا أمر آخر !!

وثانياً : جدير بالذكر أن عباس العقاد كتب "عبقرية المسيح" وزكريا بطرس يعلم هذا تماما وقال ذلك في حلقاته قائلاً "عباس العقاد الذي كتب عبقرية المسيح" !!

ووالله لو وضعنا معاييركم الكاذبة وطعوناتكم حول النبي محمد على المسيح فصدقوني ستضطرون لتكذيب المسيح أيضاً (وجربوا) !!

_ يقول أبوجهل ص 12

(( فى الواقع أنا لن أجيب على هذا السؤال من كلامي لئلا يقول أحد إني متجني على القرآن، ولكني أدع أئمة الإسلام يجيبون، فأنقل لك بعض أقوالهم:

(1) الإمام الحافظ عماد الدين ابن كثير في تفسيره للقرآن الجزء الأول صفحة 105 يقول: [المسلمون كلهم متفقون على جواز النسخ في أحكام الله … وكلهم قال بوقوعه] .))

ليس لدي إعتراض إلا على عادة أبو جهل السيئة " الثلاث نقاط " التى يدلًس بها … والإقتباس هنا يقول بن كثير : 

((والمسلمون كلهم متفقون على جواز النسخ في أحكام الله تعالى، لما له في ذلك من الحكم البالغة، وكلهم قال بوقوعه.))

جدير بالذكر أن إبن كثير في تفسيره ومثله الرازي وغيرهم قد ردوا ردوداً مفحمة على من أنكر النسخ من اليهود .. وللأسف لم يكن في زمنه نصارى كافرين بكتابهم المقدس مثل زكريا بطرس وتابعيه الذين ما كلفوا انفسهم أن يقرأوا كتابهم (عبرانين 7 :18 ) ..

يقول بن كثير:

((فإنه منه تكذيب لليهود الذين أنكروا نَسْخَ أحكام التوراة، وجحدوا نبوة عيسى ومحمد، عليهما الصلاة

والسلام، لمجيئهما  بما جاءا به من عند الله بتغير ما غير الله من حكم التوراة. فأخبرهم الله أن له ملك السماوات والأرض وسلطانهما، وأن الخلق أهل مملكته وطاعته وعليهم السمع والطاعة لأمره ونهيه، وأن له أمرهم بما يشاء، ونهيهم عما يشاء، ونسخ ما يشاء، وإقرار ما يشاء، وإنشاء ما يشاء من إقراره وأمره ونهيه.

[وأمر إبراهيم، عليه السلام، بذبح ولده، ثم نسخه قبل الفعل، وأمر جمهور بنى إسرائيل بقتل من عبد العجل منهم، ثم رفع عنهم القتل كيلا يستأصلهم القتل ].

قلت: الذي يحمل اليهود على البحث في مسألة النسخ، إنما هو الكفر والعناد، فإنه ليس في العقل ما يدل على امتناع النسخ في أحكام الله تعالى؛ لأنه يحكم ما يشاء كما أنه يفعل ما يريد، مع أنه قد وقع ذلك في كتبه المتقدمة وشرائعه الماضية، كما أحل لآدم تزويج بناته من بنيه، ثم حرم ذلك، وكما أباح لنوح بعد خروجه من السفينة أكل جميع الحيوانات، ثم نسخ حِلُّ بعضها، وكان نكاح الأختين مباح لإسرائيل وبنيه، وقد حرم ذلك في شريعة التوراة وما بعدها. وأشياء كثيرة يطول ذكرها، وهم يعترفون بذلك ويصدفون عنه. وما يجاب به عن هذه الأدلة بأجوبة لفظية، فلا تصرف الدلالة في المعنى، إذ هو المقصود…..وقرئ في سورة آل عمران، التي نزل صدرها خطابًا مع أهل الكتاب، وقوع النسخ عند اليهود في وقوله تعالى: { كُلُّ الطَّعَامِ كَانَ حِلا لِبَنِي إِسْرَائِيلَ إِلا مَا حَرَّمَ إِسْرَائِيلُ عَلَى نَفْسِهِ } الآية [آل عمران: 93] كما سيأتي تفسيرها، والمسلمون كلهم متفقون على جواز النسخ في أحكام الله تعالى، لما له في ذلك من الحكم البالغة، وكلهم قال بوقوعه. ))

جدير بالذكر أن من أفكار بطرس دائما أن يأتي بطعونات أوردها مثلاً اليهود ونقلها المسلمون في كتبهم مع الرد عليها مثل هذا الطعن من اليهود فيبني عليه قولاً وينسبها للمسلمين !!

ولا يرضى زكريا بطرس أبدا أن أنقل عنه أنه قال في كتاب إعتراضات الشيخ ديدات والرد عليها ص13

(( (1) عدد بني إسرائيل بحسب صموئيل الثاني (2صم24:9)

هو:    800 ألف شخص.

(2)   أما بحسب أخبار أيام الأول  (1أخ21: 5)

هو: مليون و100 ألف شخص.

(3)   فيكون الفرق بين العددين = 1100000 – 800000 = 300 ألف شخص.))

وأجلس أهلل وأقول زكريا بطرس يعترف بأخطاء كتابه ..إلخ ..فهذا إسلوب دنئ قد أثبتنا أن بطرس يستخدمه دائما أن يورد الشبهة وكأن العالم المسلم هو القائل !!

كما في كتاب "زوجات النبي" يقول …كان مشهوراً عن نبي الإسلام أنه كثير الزواج فينقل قولاً لكافر قديم أنه قال " ليس لمحمد هم إلا الزواج "…وكثير من هذا فلو كان يرضى بذلك أن نستدل على غرار ما يستدل به فنقول

لقد نقل أقرباء يسوع ما كان مشهوراً عنه وما كانوا يعتقدون به حيث قالوا :

Mk:3:21 ولما سمع اقرباؤه خرجوا ليمسكوه لانهم قالوا انه مختل. (SVD)

Jn:8:41 انتم تعملون اعمال ابيكم.فقالوا له اننا لم نولد من زنا. (SVD)

وها هم اليهود الفريسيين يلقون عليه بالتعريض أنه إبن زنا !!

فهل هذه إستدلالات حقيقية ؟! لو كانت إستدلالات بطرس حقيقية فتلك كذلك!

Mt:7:1 لا تدينوا لكي لا تدانوا. 2  لانكم بالدينونة التي بها تدينون تدانون.وبالكيل الذي به تكيلون يكال لكم. (SVD)

_ ومن مخازيه في هذا الكتاب أنه يستدل بآيات مبتورة ليضربها في بعضها مدعياً التناقض ويستدل بالآية " لا مبدل لكلمات الله " ولكن عند قراءة الآية في سياقها يتضح المعنى:

((قَدْ نَعْلَمُ إِنَّهُ لَيَحْزُنُكَ الَّذِي يَقُولُونَ فَإِنَّهُمْ لَا يُكَذِّبُونَكَ وَلَكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآَيَاتِ اللَّهِ يَجْحَدُونَ (33) وَلَقَدْ كُذِّبَتْ رُسُلٌ مِنْ قَبْلِكَ فَصَبَرُوا عَلَى مَا كُذِّبُوا وَأُوذُوا حَتَّى أَتَاهُمْ نَصْرُنَا وَلَا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ وَلَقَدْ جَاءَكَ مِنْ نَبَإِ الْمُرْسَلِينَ (34) الأنعام

وواضح من السياق أن المقصود هو الوعد الإلهي بنصر رسوله !

ومثلها تماماً قول المسيح "السماء والأرض تزولان لكن كلامي لا يزول" يقتطعه النصارى من سياقه والنص مقيد وليس عام !

Mt:24:29-35 : 

29  وللوقت بعد ضيق تلك الايام تظلم الشمس والقمر لا يعطي ضؤه والنجوم تسقط من السماء وقوات السموات تتزعزع.

30  وحينئذ تظهر علامة ابن الانسان في السماء.وحينئذ تنوح جميع قبائل الارض ويبصرون ابن الانسان آتياً على سحاب السماء بقوة ومجد كثير.

31  فيرسل ملائكته ببوق عظيم الصوت فيجمعون مختاريه من الاربع الرياح من اقصاء السموات الى اقصائها.

32. فمن شجرة التين تعلّموا المثل متى صار غصنها رخصا واخرجت اوراقها تعلمون ان الصيف قريب.

33  هكذا انتم ايضاً متى رأيتم هذا كله فاعلموا انه قريب على الابواب.

34  الحق اقول لكم لا يمضي هذا الجيل حتى يكون هذا كله.

35  السماء والارض تزولان ولكن كلامي لا يزول.(SVD)

فهو يقول نبوؤات معينه وبعدها يقسم أنها ستتحقق في هذا الجيل ويحلف أنه لو زالت السماء والأرض لن تزول نبوؤته ..

وهي تماماً مثل " لا مبدل لكلمات الله " أي في وعده بنصر رسوله …الفرق الوحيد أن نبوؤة القرآن صادقة وأنتصر النبي في غزوة تلو غزوة وفتح الله على يديه مكة بعدما كان محاصرا وفتح الله عليه البلاد والعباد وملكت أمته بعده نصف الأرض ودمرت الأمبراطوريتين العظيمتين في أوج قوتهما كما وعد أصحابه أنهم سيغنمون أموال وجواهر كسرى وينفقونها في سبيل الله…

أما نبوؤة الكتاب المقدس المنسوبة زوراً للمسيح " لا يمضي هذا الجيل حتى يكون هذا كله السماء والأرض تزولان لكن كلامي لا يزول" قد إتضح كذبها فقد مضى الجيل وأجيال بعده ولو أصر النصارى أنها للمسيح فكما تقول التوراة

Dt 18:22 فما تكلم به النبي باسم الرب و لم يحدث و لم يصر فهو الكلام الذي لم يتكلم به الرب بل بطغيان تكلم به النبي

وهذا هو الفرق الوحيد فقط!!

_ أما معنى " لا مبدل لكلماته "  بسورة الكهف : فالمعنى أنه لن يستطيع بشر تحريف كتابه كما حاول اليهود كما فعلوا مع النصارى فبعثوا لهم بولس فلم يحرف لهم الإنجيل وفقط بل كتب لهم نصف العهد الجديد!!! …فقد بعثوا لنا عبد الله بن سبأ وحاولوا كثيرا ولكن الفشل دائما مصيرهم لأن الله قال " إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون " !!

ولكن هذا لا يتعارض مع مبدأ النسخ الفقهي ورفع الأحكام الشرعية من حلال وحرام فلله الأمر من قبل ومن بعد..وقد بينا أنه لو أنكر النصارى مبدأ النسخ الفقهي فإنه يقع على كتابهم على أشنع وجه –كما بينا وسنبين بالتفصيل بعشرات الأدلة في الرد المفصل- !!

_ يقول بطرس ص17

((عن السيدة عائشة أنها قالت: آية رضعات الكبير، كانت في ورقة تحت سرير بيتي، فلما اشتكى رسول الله (صلعم) [أي مرض] تشاغلنا بأمره، فأكلتها ربيبة لنا (أي الشاة) فتوفى رسول الله (صلعم) وهي مما يقرأ في القرآن ". [ملاحظة أين هذا من قول القرآن إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون؟ كيف يترك القرآن للشاة أن تأكله؟ سؤال يحتاج إلى جواب! .))

كعادته أبوجهل لا يستدل إلا بالنطيحة والمتردية وما أكل السبع ..والحق أن هذا الحديث لا يصح والحديث من طريق محمد بن اسحاق ، عن عبد الله بن أبي بكر ، عن عمرة ، عن عائشة .

قيل لأحمد بن حنبل : ابن اسحاق إذا تفرد بحديث تقبله ؟ قال : (( لا ، والله إني رأيته يحدث عن جماعة بالحديث الواحد ، ولا يفصل كلام ذا من ذا )) ( تهذيب الكمال  ( 24 : 422 ) .

وهذا الحديث لا أكاد أجد نصرانياً إلا ويحفظه ..فحان الاوان أن يدركوا أن أبوجهل يحفظهم الأكاذيب !!

_ وطبعا في معرض ذكر رضاع الكبير وهي الشبهة المفضلة لدى الكثيرين قال زكريا وزاد وعاد ويكفيه هذا للرد على بهلوانيات عابد الإله راضع الثدي (لوقا 11 : 27) هذا الموضوع

http://www.alhakekah.com/Questions/11.htm

وعلى العموم فليس غريباً على مفلس مثل بطرس أن يسرد الشبهة في معرض ذكرها ! 

_ يقول أبوجهل ص24  (((11) عقب الدكتور طه حسين على ما فعله عثمان ابن عفان بحرق المصاحف والآيات القرآنية التي نزلت بقوله: " إن النبى (صلعم) قال: نزل القرآن على سبعة أحرف، كلها كاف شاف، وعثمان حين حظر ما حظر من القرآن، وحرق ما حرق من المصاحف، إنما حظر نصوصاً أنزلها الله وحرق صحفاً كانت تشمل على قرآن أخذه المسلمون عن رسول الله (صلعم) وما كان ينبغي للإمام أن يلغي من القرآن حرفاً أو يحذف نصاً من نصوصه. وقد كلف كتابة المصحف نفراً قليلاً من أصحاب النبي، وترك جماعة القراء الذين سمعوا من النبي وحفظوا عنه، وجعل إليهم كتابة المصحف، ومن هنا نفهم سر غضب ابن مسعود، فقد كان ابن مسعود من أحفظ الناس للقرآن، وهو فيما يقول قد أخذ من فم النبي (صلعم) سبعين سورة من القرآن، ولم يكن زيد ابن ثابت [الذي كُلِّفَ بجمع القرآن] قد بلغ الحلم بعد. ولما قام ابن مسعود يعترض الأمر، رافضاً تحريق صحف القرآن أخرجه عثمان من المسجد إخراجاً عنيفاً، وضربت به الأرض فدقت ضلعه" (انظر الفتنة الكبرى للدكتور طه حسي ج 1 ص 160ـ183) … كلام غريب !! .))

كلام مكذوب ألفه طه حسين في لحظة تجلي .. فالبطبع غريب !!

وأتحدى بطرس هو والمقبور طه حسين أن يثبتا شيئاً من هذا بالأخبار الصحيحة ؟!!

جدير بالذكر أن "طه حسين" لم يكن مسلماً بل كان زنديقاً كافراً بل وجهر بكفره عدة مرات وهو عميل للإستشراق وللغرب كما هو معروف في جميع الأوساط العلمية والتبشيرية وتعتبر كتبه مراجعاً للتدريس في الجامعات التبشيرية !!

فها هو بطرس لا يستدل إلا بكافر زنديق مثل إبن عربي أو شيعي مثل سيد القمني وآخرهم ملحد عميل للإستشراق وهو طه حسين والمصيبة أنه يقول أنهم مصادر إسلامية …فإن لم تستح فإصنع ما شئت!!!

وقلت له من قبل إن أقررت الإستشهاد بكل من هب ودب فهناك مفكرين مسيحيين يقولون بعلاقة بين يسوع والزانية مريم المجدلية وهناك من يقولون بشذوذه – معاذ الله – وهناك …وهناك …فهل تود أن تحترم مصادري وأحترم مصادرك أم تود أن أجلس معك في مستواك – على المسطبة – وننهي شئ إسمه حوار الأديان ؟!

أنتظر جواب العقلاء بعيداً عن أبي جهل !!

_ يقول الآفاق أبوجهل ص 24 (((8) حدثنا حجاج ابن جريح، أخبرني أبي حميدة عن حميدة بنت يونس قالت: قرأ عليَّ أبي وهو ابن ثمانين سنة في مصحف عائشة: إن الله وملائكته يصلون على النبي: يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما، وعلى الذين يصلون في الصفوف الأولي، قالت كان ذلك قبل أن يغير عثمان المصحف " (انظر جلال الدين السيوطي: الاتقان في علوم القرآن ج 2 ص 26) ))

والحديث مكذوب وزكريا لا ينقل الإسماء جيدا ويخلط الرواة للتدليس..فلا يوجد حجاج بن جريج…بن حجاج عن إبن جريح وينقل إسم أحد الرواة سيئي السمعة خطئاً لكي يدلس على المسلمين ينقله " أبي حميدة " وإسمه هو " إبن أبي حميد" فياللكذب!!!

وقد ورد من طريق "حجاج عن ابن جريج عن ابن أبي حميد عن حميدة بنت أبي يونس"

وإبن أبي حميد : منكر الحديث …!!!

وهذا هو بطرسكم لا ينقل إلا ما هو مكذوب وموضوع ولله الحمد وحده فديننا قائم على قوائم هي السند وليس مخطوطات لا نعلم من كتبها لنا ولا من نسخها  !!

_ وكعادته أصبح يهلوس في آيات القتال مع أيات عدم الإكراه في الدين ويضربها في بعضها…ويقول أن آيات القتال نسخت آيات عدم الإكراه في الدين…وهذا هراء..

ولا تعارض يا أباجهل لأن القتال مع النظام السياسي السائد أو الحاكم بمعنى اصح

وعدم الإكراه في الدين على مستوى الأفراد..

وكمثال على ذلك : قاتل المسلمين الفرس والروم والبيزنطيين حكام مصر وعندما حكموا هذه البلاد لم يصدروا مرسوماً بأن من لا يدخل في دين الإسلام تقطع رأسه ولكن قالوا " لا إكراه في الدين" والدليل الواقعي أنه حتى الآن يوجد ملايين النصارى في مصر فلو كان إكراه في الدين لما كان هناك نصراني واحد..!!

والسؤال هو أين ذهب النصارى..هل أبيدوا فينبغي أن تثبت ذلك..أم باعوا يسوع لاجل دينارين في السنة ؟ أم أسلموا لله مقتنعين وبذلك اصبحت نسبتهم قليلة جدا !!

ثم إن الأمر بالقتال هو ليسود دين الله وليصل لجميع الناس من الدعاة المسلمين…. لا من قسيس يشوه لهم الصورة ..فيصل لهم الإسلام كما أنزله الله ويحكمهم الإسلام وعندها تقام حجة الله على عباده " فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر..إنا أعتدنا للكافرين نارا أحاط بهم سرادقها وإن يستغيثوا يغاثوا بماء كالمهل يشوي الوجوه"

والنصارى دائما يخلطون فيجيئون بآيات الجهاد ويقولون " هذا هو الإسلام "

نعم هذا هو الإسلام لكن…. مع من ؟

فالإسلام يقسم الناس عامة

1- مسلمين ….قال الرسول فيهم " لن تدخلوا الجنة جتى تحابوا …إلخ " ولهم كل الحب في الله بل وما فوق الحب وهو الأخوة وهي فوق الحب بمراحل فأقل ما تحتويه الأخوة هو الحب

وقال الرسول" لا فرق بين عربي ولا أعجمي ولا أبيض ولا أسود إلا بالتقوى " هذا هو الإسلام مع المسلمين …أخوة ..ومحبة خالصة !

2- كفار ذميين …قال فيهم الرسول " من آذي ذمياً فقد آذى الله ورسوله " ويتكفل المسلمين بحمايتهم مقابل الجزية ولا يظلموا في ظل حكم المسلمين!

وكون الإسلام يقر وجود أهل ذمة من المشركين فهذا هو مبدأ " لا إكراه في الدين "!

3- كفار معاهدين … وينطبق عليهم قول الله " فما إستقاموا لكم فاستقيموا لهم"

4- كفار محاربين… ينطبق عليهم كل آيات الجهاد في سبيل الله وليعلم النصارى أن من حارب الإسلام فليس له إلا السيف !!

عندما يخلط النصارى بين هذه الفئات يحدث ما يحدث … وحتى المقارنات السيئة التي يقيمونها يقيمونها على أساس أعوج فيأتي لك بقول ليسوع قائلا " الله محبة " ثم يأتي بقول القرآن " قاتلوا في سبيل الله " إلخ

وهذا تخريف غير منطقي فأنت لا ترضى أن أقول لك قال رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام " لن تدخلوا الجنة حتى تحابوا.." وعلى الجانب الآخر يقول يسوع وهو عندهم يهوه " حزقيال 9: 6 وَاضْرِبُوا لاَ تُشْفِقْ أَعْيُنُكُمْ وَلاَ تَعْفُوا. اَلشَّيْخَ وَالشَّابَّ وَالْعَذْرَاءَ وَالطِّفْلَ وَالنِّسَاءَ. اقْتُلُوا لِلْهَلاَكِ. "

فياليت النصارى يفقهون ويفكرون قليلاً ليتفكروا فيما يقوله لهم أبوجهل وغيره من جهلة الكنائس !!

ناهيك أن ابوجهل كعادته يحرّف في الآيات القرآنية فيقول

(( ( سورة التوبة ) " فاقتلوا الذين لايؤمنون بالله ولا باليوم الآخر، ولايحرمون ماحرم اللهُ ورسولُه، ولايدينون دين الحق، من الذين أوتوا الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يدٍ وهم صاغرون " .

وعن هذه الآية الأخيرة أنقل لكم تفسير الإمام النسفي، ثم تفسير الإمام ابن كثير.

(1) قال النسفي في تفسيره الجزء الثاني ص (177و178): "قاتلوا الذين لا يؤمنون بالله، ولا يدينون دين الحق" ))

فرق ضخم جدا بين " إقتلوا " و " قاتلوا " وهذا الزنديق يحرف الآية إلى " فإقتلوا " لكي يشابه دموية كتابه, ولكن لسانه زل به فقال أنها " قاتلوا " فى اقتباسه عن النسفى !!!

ثم المضحك كيف نقتلهم حتى يعطوا الجزية ؟!..أنا لا أدري ؟!

وعلى العموم الرد على هذا الموضوع يحتاج كتابا لوحده .. فيه بيان الحرب والجزية في العهد القديم –راجع  كتاب السيف بين القرآن والكتاب المقدس للدكتور حبيب عبد الملك-

وكما يقول المسيح ويستشهد به بطرس في كتابه الناسخ والمنسوخ

(( وبالرغم من ذلك فهي في مرتبة واحدة لاتقل إحداها قيمة عن الأخرى، فقد قال السيد المسيح: "من أخطأ في أحد هذه الوصايا الصغرى فقد صار مجرما في الكل" (مت5: 19) ))

ويقول ص12 معترضاً على مبدأ النسخ مفتخرا بما جاء عنده

((قارن هذا بما قاله السيد المسيح " لا تظنوا أني جئت لأنقض الناموس أو الأنبياء. ما جئت لأنقض بل لأكمل، فإني الحق أقول لكم: إلى أن تزول السماء والأرض، لا يزول حرف واحد أو نقطة واحدة من الناموس حتى يكون الكل " (مت5: 17و18) .))

فها هي الوصايا …التي لم تنسخ لأن بطرس ينكر النسخ فهي مازالت سارية..بشهادة بطرس وقارن وإحكم :

أولاً : الجزية

Dt:20:10 حين تقرب من مدينة لكي تحاربها استدعها الى الصلح.  11  فان اجابتك الى الصلح وفتحت لك فكل الشعب الموجود فيها يكون لك للتسخير ويستعبد لك. 12  وان لم تسالمك بل عملت معك حربا فحاصرها. 13  واذا دفعها الرب الهك الى يدك فاضرب جميع ذكورها بحد السيف. 14  واما النساء والاطفال والبهائم وكل ما في المدينة كل غنيمتها فتغتنمها لنفسك وتأكل غنيمة اعدائك التي اعطاك الرب الهك. (SVD)

بل ونسخ ذلك الحكم –المخفف- بحكم الإبادة الجماعية في حزقيال !!

حزقيال 9: 6 وَاضْرِبُوا لاَ تُشْفِقْ أَعْيُنُكُمْ وَلاَ تَعْفُوا. اَلشَّيْخَ وَالشَّابَّ وَالْعَذْرَاءَ وَالطِّفْلَ وَالنِّسَاءَ. اقْتُلُوا لِلْهَلاَكِ.

والبدء بالأطفال !!!!

إشعيا [ 13 : 16 ] ( وتحطم أطفالهم أمام عيونهم)

(( طُوبَى لِمَنْ يُمْسِكُ أَطْفَالَكِ وَيَضْرِبُ بِهِمُ الصَّخْرَةَ! )) مزامير 137: 9

ثم النساء ونهب البيوت

إشعيا [ 13 : 16 ] (( وتحطم أطفالهم أمام عيونهم وتنهب بيوتهم وتفضح نساؤهم ))

ثم الحوامل

هوشع [ 13 : 16 ] (( والحوامل تشق ))

ثم البنات الصغار وإغتصابهم

17فَالآنَ اقْتُلُوا كُلَّ ذَكَرٍ مِنَ الأَطْفَالِ، وَاقْتُلُوا أَيْضاً كُلَّ امْرَأَةٍ ضَاجَعَتْ رَجُلاً، 18وَلَكِنِ اسْتَحْيَوْا لَكُمْ كُلَّ عَذْرَاءَ لَمْ تُضَاجِعْ رَجُلاً. عدد 31 : 17-18

ثم أنت تعرف أن الرب قال "ملعون من يمنع سيفه عن الدم " سفر إرمياء 48: 10 ..والقتل نشراً بالمناشير رحمة وشفقة من يسوع وأبيه يهوه (سفر الاخبار الأول 20: 2 )

حقاً الله محبة …وزكريا بطرس ينكر بكل ثقة أن يكون هناك ناسخ ومنسوخ في الكتاب المقدس ولهذا فهذه المذابح الجماعية مازال معمولاً بها بسم يسوع ويهوه!!

وأضعكم بين فكي أسد : فلو جاء نصراني

وقال لقد جاء المسيح وألغى هذا وقال " المحبة " وأحبوا أعدائكم …فقد إعترف أن المسيح نسخ أحكام المذابح الجماعية بمحبة الأعداء..ولهذا فليبصق على أبيه أبوجهل زكريا بطرس لأنه ينكر النسخ!!

ومن قال أنه لا يوجد ناسخ ومنسوخ ..فليتوقف عن إدعاء المحبة وليعترف أن دينه ليس القتال وحسب… بل المذابح الجماعية وقتل النساء والأطفال!!

وها أنتم بين فكي أسد فماذا تختارون ؟!!

وهناك كتاب لذيذ رداً على شهود يهوه للقس "برسوم ميخائيل" عنوانه كاف جدا فعنوانه يقول "يهوه إله العهد القديم وإله شعب إسرائيل هو يسوع العهد الجديد" والكتاب منشور على الإنترنت أيضاً!

فليعترف بطرس أنه إما دينه دين المذابح الجماعية وقتل الأطفال والنساء بأشنع الطرق كما يفعلون دائما في الحروب الصليبية وحتى الآن!!

أو أن يعترف أنه كان يدلس وأنه يعترف تماماً أن العهد الجديد نسخ العهد القديم في امور المذابح الجماعية وبالتالي تسقط كل إدعائات كتابه ومصداقيته!!

وأخيراً ..ويكفينا أن أبوجهل المسفوخ في كتابه " الناسخ والمنسوخ"  يبين أنه ضال تائه لا يعلم ما هو مكتوب بكتابه …أو كافر زنديق ملحد منكر لمجرد الإنكار وكافر لمجرد الكفر رمى كتابه في صندوق القمامة لكي يحقد على الإسلام كيف يشاء !!

عبرانين إصحاح 7 ((18وهكذا نُسِخَتِ الوَصِيَّةُ السَّابِقَةُ لِضُعفِها وقِلَّةِ فائِدَتِها، 19فالشَّريعَةُ لم تُبِلغْ شَيئًا إِلى الكَمال،))

والكثير من الناسخ والمنسوخ في الكتاب المقدس راجع كتاب "الناسخ والمنسوخ في الكتاب المقدس" للدكتور حبيب عبد الملك

وكأمثلة شهيرة جداً لا أدري ألم تخطر ببال من يتشدقون بالناسخ والمنسوخ..مثلاً

الخنزير كان حراماً في العهد القديم مع أطعمة كثيره جداً وصار في العهد الجديد كل شئ حلال وما من شئ نجس !

كتعدد الزوجات ..كان حلالاً في العهد القديم وكل الأنبياء كان لهم مئات الزوجات كما بينا في الرد على كتاب "زوجات النبي" فصار حراماً في العهد الجديد!!

وكالطلاق فيقول المسيح – مع تحفظاتنا -

Mt:19:7 قالوا له فلماذا اوصى موسى ان يعطى كتاب طلاق فتطّلق. 8  قال لهم ان موسى من اجل قساوة قلوبكم أذن لكم ان تطلّقوا نساءكم . ولكن من البدء لم يكن هكذا.9  واقول لكم ان من طلّق امرأته الا بسبب الزنى وتزوج باخرى يزني.والذي يتزوج بمطلّقة يزني. (SVD)

إذن هناك مراحل ثلاث لحكم الطلاق

1- كان حراماً  (منذ البدء لم يكن طلاق) (متى 19 :7)

2-  ثم نسخت حرمة الطلاق بأنه صار حلالاً لأجل قساوة قلوب اليهود (متى 19 :8)

3- ثم نسخ المسيح هذا الحكم فصار حراماً كما كان منذ البدء ! (متى 19: 9 )

أيعلم أبوجهل هذا ؟ ..أما كلف نفسه ليقرأ كتابه لئلا يقع طعنه في نحره ؟!

ثم مرات كثيرة جدا يقول المسيح ((كنتم قد سمعتم …كذا وكذا…..أما أنا فأقول لكم….كذا وكذا )) مثل (متى 5: 21) و(متى 5 :27 ) فماذا يسمى هذا عند النصارى ؟!

أليس هو بالقطع "رفع حكم شرعي بحكم شرعي آخر "

والحق الحق أقول لكم إن هذا هو تعريف النسخ شرعاً !!

فوالله لقد كتب كتابه كله ليبين أنه كافر لمجرد الكفر .. ولكن الله في القرآن يفرق بين الكفار المشركين وبين أهل الكتاب لا لإختلاف في العقيدة فالنصارى واليهود مشركون أيضاً ,

ولكن التفرقة أن النصارى واليهود أهل كتاب فيه بقايا حق وبقايا قانون إلهي…وقد رأينا أن كل طعوناته تبين أن أبوجهل قد رمي كتابه في القمامة في سبيل الحقد المقدس على الإسلام !

والحمد لله الذي فضح أمره وبين كذبه لئلا يكون هناك حجة لأي نصراني والحمد لله رب العالمين .

أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يُجَادِلُونَ فِي آيَاتِ اللَّهِ أَنَّى يُصْرَفُونَ (69) الَّذِينَ كَذَّبُوا بِالْكِتَابِ وَبِمَا أَرْسَلْنَا بِهِ رُسُلَنَا فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ (70)

إِذِ الْأَغْلَالُ فِي أَعْنَاقِهِمْ وَالسَّلَاسِلُ يُسْحَبُونَ (71) فِي الْحَمِيمِ ثُمَّ فِي النَّارِ يُسْجَرُونَ (72)

ثُمَّ قِيلَ لَهُمْ أَيْنَ مَا كُنتُمْ تُشْرِكُونَ (73) مِن دُونِ اللَّهِ ؟ قَالُوا ضَلُّوا عَنَّا بَل لَّمْ نَكُن نَّدْعُو مِن قَبْلُ شَيْئاً كَذَلِكَ يُضِلُّ اللَّهُ الْكَافِرِينَ (74)

ذَلِكُم بِمَا كُنتُمْ تَفْرَحُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَبِمَا كُنتُمْ تَمْرَحُونَ (75)

ادْخُلُوا أَبْوَابَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا فَبِئْسَ مَثْوَى الْمُتَكَبِّرِينَ (76)

فَاصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَإِمَّا نُرِيَنَّكَ بَعْضَ الَّذِي نَعِدُهُمْ أَوْ نَتَوَفَّيَنَّكَ فَإِلَيْنَا يُرْجَعُونَ (77)

وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلاً مِّن قَبْلِكَ مِنْهُم مَّن قَصَصْنَا عَلَيْكَ وَمِنْهُم مَّن لَّمْ نَقْصُصْ عَلَيْكَ وَمَا كَانَ لِرَسُولٍ أَنْ يَأْتِيَ بِآيَةٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ فَإِذَا جَاء أَمْرُ اللَّهِ قُضِيَ بِالْحَقِّ وَخَسِرَ هُنَالِكَ الْمُبْطِلُونَ (غافر : 69-78)

مقتبس من كتاب : ألف كذبة وكذبة لزكريا بطرس للأخ/ مجاهد فى الله


About these ads

عفواً ، التعليقات ملغية حالياً.

 
تابع

Get every new post delivered to your Inbox.

%d مدونون معجبون بهذه: